12 août 2022

Le Petit Journal

La vérité, rien que la vérité

مطالب بتدخل ولي بومرداس لبعث المشاريع المتوقفة ومحاسبة المسيرين المتسببين في تعطيل مصالح المواطنين BOUMERDES/DES VILLAGEOIS DE CHABET EL AMEUR EXIGENT L’INTERVENTION DU WALI

  ازمة خانقة في الماء الشروب بقرية اولاد عبد الله بشعبة العامر وغياب كلي للمشاريع التنموية

عزلة تامة يعيشها سكان قرية اولاد عبد الله الواقعة باقليم بلدية شعبة العامر دائرة يسر ولاية بومرداس في غياب المسالك والطرقات المؤدية من والى عمق التجمع السكاني هناك، والذي ينيف عن الالفي (2000) نسمة، وتهميش تام في المشاريع التنموية وضروريات الحياة الكريمة من ماء وغاز رغم ان القرية محسوبة على مناطق الظل في الولاية والواجب ان يلتفت اليها لانتشال سكانها من الغبن والحرمان.                                                                                                                 السلطات الولائية احصت هذه القرية ضمن مناطق الظل، بحيث ضخت المصالح العليا للبلاد اموالا كبيرة، لتنمية المنطقة بمشاريع تنموية منها مشروع ايصال السكان بشبكة الماء الشروب، وشبكة الغاز وكذا مشروع الربط بقنوات الصرف الصحي، غير ان هذه المشاريع لازالت متوقفة لاسباب مجهولة ما دفع بالساكنة الى الاحتجاج والمطالبة بحقهم في التنمية                                                                                                                                                                    ويطالب ساكنة قرية اولاد عبد الله بشعبة العامر تدخل والي الولاية لاعادة بعث المشاريع المعطلة، ومنها مشروع الربط بالمياه الصالحة للشرب المتوقف عند نهاية الاشغالن وكذا مشروع ايصال غاز المدينة الى البيوت، وتسجيل مشروع الربط بقنوات الصرف الصحي لاسيما وان العديد من السكان يعتمدون على الحفر لصرف المياه.                         والح السكان في حديثهم الخاص لجريدة le petit journal على ضرورة تدخل مصالح الغابات لفتح مسالك عبر الاحراش وفي عمق التجمع السكاني للقرية مع تدخل مصالح البلدية لتعبيدها وفي سياق حديثهم هذا طالب سكان القرية بفتح تحقيق في أسباب تعطيل المشاريع التنموية الموجهة الى قريتهم  مع محاسبة المسيرين المحليين المتسببين في تعطيل مصالح المواطنين .  

Le Petit Journal

 

TRADUCTION PARTIELLE

Les citoyens du village Ait Abdellah  subissent une grave crise de l’AEP

Les 2000 citoyens de ce village vivent dans un isolement total.

Les routes de ce village sont défectueuses

Absence de projets de développement

Ce village est inscrit dans la liste de zone d’ombre mais rien n’est fait dans ce cadre.

Les habitants s’interrogent sur les projets inscrits dans ce cadre.

Ils demandent entre autres l’ouverture des pistes forestières.